اخبار التقنيهالكل

آبل تتيح للمطورين إمكانية الطعن بقراراتها

أتاحت شركة آبل للمطورين إمكانية الطعن بقراراتها، حيث أعلنت أن عملية استئناف (App Store) الجديدة، التي تم الكشف عنها لأول مرة في (WWDC) في شهر يونيو، أصبحت تعمل الآن. ويعني ذلك أنه بإمكان المطورين تحدي آبل بشأن كون تطبيقهم ينتهك بالفعل أحد إرشاداتها. وبالإضافة إلى ذلك، تقول آبل: إنه يمكن للمطورين أيضًا اقتراح تغييرات على إرشادات (App Store) من خلال إرسال نموذج عبر بوابة المطورين.

وتقول آبل: بالنسبة للتطبيقات الموجودة ضمن (App Store)، لن يتم تأخير إصلاح الأخطاء بسبب انتهاكات الإرشادات باستثناء تلك المتعلقة بالمسائل القانونية، وبدلاً من ذلك ستكون قادرًا على معالجة انتهاكات الإرشادات في إرسالك التالي. وأضافت “إلى جانب الطعن بشأن كون التطبيق ينتهك الإرشادات، يمكنك الآن اقتراح تغييرات على الإرشادات”. وتم تقديم هذه التغييرات في (WWDC) في أعقاب نزاع عام إلى حد ما مع شركة (Basecamp) لصناعة البرمجيات المطورة لخدمة البريد الإلكتروني المسماة (Hey).

وتحدت (Basecamp) آبل علنًا بشأن إمكانية توزيع تطبيق مصاحب لنظام (iOS) مع خدمة البريد الإلكتروني الخاصة بها دون تضمين خيارات التسجيل داخل التطبيق. وتبلغ تكلفة (Hey) ما يصل إلى 99 دولارًا سنويًا، وشعرت (Basecamp) أنه من غير الضروري منح آبل الرسوم القياسية بنسبة 30 في المئة من تلك الإيرادات، وذلك بالرغم من أن آبل لا تحصل إلا على 15 في المئة من عائدات الاشتراك داخل التطبيق بعد عام واحد من الخدمة. وردًا على ذلك، أوقفت شركة آبل إصلاحات الشركة للأخطاء وإمكانية التحديث.

وتوصلت الشركتان في النهاية إلى حل وسط، حيث أضافت (Basecamp) حسابات وهمية إلى تطبيق (iOS) الخاص بها، مما سمح للمستهلكين بالتسجيل ثم الانتقال إلى حساب مدفوع لاحقًا على الويب. وفي المقابل، سمحت آبل للشركة باتباع نموذج تطبيقات المؤسسات – قال (Hey): إنه سيبدأ أيضًا في دعم الشركات، بالإضافة إلى المستهلكين – دون الحاجة إلى خيارات الشراء داخل التطبيق. وعانت شركة آبل في أعقاب ذلك من كمية لا بأس بها من الانتقادات واحتجاج المطورين على أفعالها، مما أدى إلى عملية الاستئناف في متجر التطبيقات. ويمكن للمطورين الآن الاستئناف عندما تجد آبل أنهم ينتهكون الإرشادات، ولن تفعل الشركة مستقبلًا ما فعلته مع (Basecamp) عندما منعت التحديثات حتى يتم حل النزاع. وليس من الواضح كيف ستعمل عملية الطعن مع آبل، حيث إن الشركة الوحيدة التي قالت علنًا: إنها اتصلت بشركة آبل بشأن الاستئناف كانت فيسبوك، التي قالت: إن آبل لم تستجب لطلبها بشأن تطبيق (Facebook Gaming). كما من غير الواضح هل رفضت شركة آبل طلب شركة فيسبوك لأن عملية الاستئناف لم تكن متاحة رسميًا بعد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق